انتقادات إسبانية لمحترفي السعودية في الليجا

الأحساء الآن-متابعات:
بعد مرور أكثر من شهر على إعلان رابطة الليجا ضم تسعة لاعبين سعوديين على سبيل الإعارة إلى عدد من الأندية الإسبانية، برعاية الهيئة العامة للرياضة والاتحاد السعودي لكرة القدم، لم تجد هذه التجربة حتى الآن ردود فعل إيجابية بالصحافة الإسبانية.

وأشارت صحيفة “آس” في تقرير لها إلى أن اللاعبين السعوديين الذين انتقلوا إلى أندية ليفانتي، فياريال، ليجانيس، بلد الوليد، رايو فاييكانو ونومانسيا، لم يقنع مستواهم مسئولي الأندية الإسبانية أو الأجهزة الفنية لها.

ونقلت الصحيفة الإسبانية تصريح مدرب ليجانيس، الذي يشير فيه إلى عدم معرفته باللاعب يحيى الشهري، وأضافت أن الشهري لم يجد مكانًا بعد في تشكيلة فريقه الجديد.

وأضاف تقرير الصحيفة أن فهد المولد، نجم اتحاد جدة، أو “ميسي السعودي”، كما وصفه سفير الليجا، فرناندو سانز، الذي تواجد عند توقيع الاتفاقية، لم يجد له مكانًا حتى الآن في تشكيلة ليفانتي، رغم الضجة المثارة على تويتر لإشراك اللاعب تحت عنوان: “أين فهد؟”.

كما تكرر سيناريو اللاعبين السعوديين بالدرجة الأولى الإسبانية مع اللاعبين الذين التحقوا بأندية الدرجة الثانية، فالثلاثي نوح الموسى (بلد الوليد) وعلي النمر مع نومانسيا وعبد المجيد السليهم، لم يحصلوا على أي فرصة حقيقية للمشاركة.

أما جابر عيسى لاعب فياريال، ومروان عثمان لاعب ليجانيس، يرى مدربا فريقيهما أنهما في حاجة لاكتساب مزيد من المهارات حتى يستطيعوا المشاركة.

ورغم مشاركة علي النمر في مباراة ودية الأسبوع الماضي، لكن اللاعب المولود بالرياض، لم يقدم ما يكفي لإقناع المدرب – حسب تقرير الصحيفة -، بل أعجب بحماس اللاعب فقط.

مقالات ذات صلة